Connect with us

Hi, what are you looking for?

رياضة

هدف نكيتياه القاتل يمنح أرسنال الفوز 3-2 على مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي

من المباراة

استعاد أرسنال فارق النقاط الخمس في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم مستفيدا من ثنائية إيدي نكيتياه، أحدهما في الدقيقة 90، ليفوز 3-2 على غريمه مانشستر يونايتد اليوم الأحد.

وبدا أن المباراة ستنتهي بالتعادل 2-2 قبل أن يتابع نكيتياه كرة من مدى قريب ويسجل هدف الانتصار. وانتظر لاعبو أرسنال بترقب قرار حكم الفيديو المساعد وقبل الاحتفال بصخب مع المشجعين.

وأصبح رصيد أرسنال 50 نقطة من 19 مباراة، وبفارق خمس نقاط عن مانشستر سيتي حامل اللقب الذي خاض 20 مباراة. وتجمد رصيد مانشستر يونايتد عند 39 نقطة من 20 مباراة ويأتي رابعا بفارق الأهداف عن نيوكاسل يونايتد ثالث الترتيب.

وقال نكيتياه الذي أحرز سبعة أهد اف في آخر سبع مباريات “يمكن رؤية إلى أي مدى كنا نريد الفوز، وإلى أي مدى كنا نريد ذلك من أجل أنفسنا وجماهيرنا”.

وأضاف “لقد واصلنا الضغط باستمرار ولحسن الحظ سجلنا الهدف”.

وتقدم ماركوس راشفورد بهدف ليونايتد من أول محاولة على المرمى، لكن نكيتياه أدرك التعادل قبل نهاية الشوط الأول المثير.

وأضاف بوكايو هدفا لأرسنال في الدقيقة 53، وقبل أن يدرك ليساندرو مارتينيز التعادل للفريق الزائر قبل ساعة من اللعب.

وسدد ساكا في القائم، وتألق الحارس ديفيد دي خيا في إنقاذ محاولة من نكيتياه، قبل أن ينجح أرسنال في الثأر لخسارته الوحيدة في الدوري هذا الموسم وبنتيجة 3-1 في أولد ترافورد.

ولم يعد هناك أي شكوك في قدرة أرسنال على المنافسة على اللقب، وسيمنح الفوز على يونايتد دفعة لمحاولات فريق المدرب ميكل أرتيتا خاصة أن الانتصار يأتي بعد أن قلص سيتي الفارق إلى نقطتين اليوم.

وكان يونايتد يمر بمرحلة تألق وفاز خمس مرات في آخر ست مباريات بالدوري واستمد الثقة من مستواه في البداية رغم واقع اللعب دون لاعب الوسط المدافع كاسيميرو بسبب الإيقاف.

واحتاج يونايتد إلى 17 دقيقة حتى يتقدم بهدف، ولم يكن مفاجئا أن يكون التسجيل بواسطة المتألق راشفورد.

وفقد أرسنال الكرة في منتصف الملعب، ووصلت إلى راشفورد الذي راوغ توماس بارتي ثم توغل وأطلق تسديدة قوية داخل الشباك.

وأدرك أرسنال التعادل بعد تنفيذ ركلة ركنية حيث أرسل جرانيت تشاكا تمريرة حولها نكيتياه بضربة رأس داخل الشباك.

وأبعد آرون رامسديل حارس أرسنال محاولة خطيرة من سكوت ماكتوميناي قبل الاستراحة بقليل.

ومنح ساكا التقدم لأرسنال في بداية الشوط الثاني بطريقة مشابهة لهدف راشفورد حيث توغل وأطلق تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء في شباك الحارس دي خيا في الدقيقة 53.

وبعد ست دقائق فشل رامسديل في التعامل مع تمريرة عرضية واستغل مارتينيز الموقف وسجل بضربة رأس ساقطة داخل الشباك.

وضغط أرسنال بكل قوة في آخر 20 دقيقة وكاد ساكا أن يهز الشباك بطريقة مشابهة تماما للهدف الذي سجله، لكن الكرة لمست القائم، ثم أنقذ دي خيا محاولة نكيتياه وبدا أن المباراة ستنتهي بالتعادل.

لكن نكيتياه، الذي يشارك مؤخرا بدلا من المصاب جابرييل جيسوس، أجاد التعامل مع تمريرة عرضية أبدلت اتجاهها وهز الشباك في الدقيقة الأخيرة وسط احتفالات صاخبة من اللاعبين والجهاز الفني والمشجعين.

ثلاثية جديدة من هالاند

أحرز المتألق إرلينج هالاند ثلاثة أهداف في مباراة واحدة للمرة الرابعة في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم ليهدي مانشستر سيتي الفوز 3-صفر على ولفرهامبتون واندرارز اليوم الأحد.

وسيطر سيتي على الشوط الأول واستحق التقدم بهدف بضربة رأس من هالاند بعد تمريرة عرضية متقنة من كيفن دي بروين في الدقيقة 40.

وكانت مسألة وقت فقط قبل أن يضيف سيتي الهدف الثاني، حيث نفذ هالاند ركلة جزاء بعد خطأ ضد إيلكاي جندوجان عقب الاستراحة بخمس دقائق. وأكمل المهاجم النرويجي الثلاثية بعد تمريرة رياض محرز.

وكسر المهاجم النرويجي هالاند الرقم القياسي لرود فان نيستلروي مهاجم مانشستر يونايتد السابق في أن يكون أسرع لاعب يسجل ثلاثة أهداف في مباراة واحدة في أربع مناسبات بالدوري الممتاز. وحقق هالاند هذا الرقم في 19 مباراة بينما فعلها فان نيستلروي في 65 مباراة.

وقلص سيتي حامل اللقب الفارق مع أرسنال المتصدر إلى نقطتين، لكن الفريق اللندني خاض مباراتين أقل، وسيلعب اليوم مع مانشستر يونايتد في قمة مرتقبة. ويأتي ولفرهامبتون بالمركز 17.

وكان هالاند قد فشل في هز الشباك في ثلاث مباريات متتالية في كل المسابقات قبل مواجهة توتنهام هوتسبير في الجولة الماضية، لكنه نجح في ترك بصمته بوضوح في مرمى ولفرهامبتون المتعثر.

وصنع سيتي أكثر من فرصة للتسجيل قبل أن يحرز هالاند الهدف الأول بضربة رأس قبل الاستراحة ثم سجل مجددا من ركلة جزاء.

ورفعت ركلة الجزاء رصيد هالاند إلى 30 هدفا في كل المسابقات مع الوصول إلى منتصف الموسم، قبل أن يضيف هدفا بعد خطأ فادح من جوزيه سا حارس ولفرهامبتون.

ولدى هالاند 25 هدفا في 19 مباراة بالدوري وهي حصيلة كانت تكفي للفوز بلقب الهداف في آخر أربعة مواسم. ولا يزال الرقم القياسي لعدد الأهداف في موسم واحد باسم ديكسي دين عندما أحرز 60 هدفا في 1928.

قد يعجبك أيضا

رياضة

حقق برشلونة انتصاره الرابع على التوالي بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بفوزه 2-1 على مضيفه ريال بيتيس في مباراة مؤجلة ليعزز تصدره للمسابقة...

رياضة

سيلاقي مانشستر يونايتد نادي نيوكاسل يونايتد على ملعب ويمبلي في 26 شباط/فبراير بنهائي كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة بكرة القدم، بعد تجديد فوزه على...

اقتصاد

تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بخفض معدل الفائدة الأساسية لدعم الاقتصاد قبل الانتخابات الرئاسية المقررة في وقت لاحق العام الجاري، حسبما أفادت وكالة...

دوليات

أكدت السلطات المحلية في العاصمة الأمريكية واشنطن مقتل شخص وإصابة اثنين آخرين بثلاثة حوادث إطلاق نار نفذها شخص واحد اليوم الأربعاء في محطة مترو...

حقوق النشر والطبع محفوظة لـ "ذا برس". بعض المواد الإخبارية مصدرها وكالات أخبار عالمية.